Monday, February 11, 2013

انعزال الخدمة الكنسية


خدمة الكنيسة بقت منعزلة تماما عن خدمة البلد للأسف، مابقيناش نفكر غير في هدية مدارس الأحد والحفلة بتاعة العيد، والناس بتموت وتتعذب في السجون، ونقدر (مش مانقدرش) نساعدهم...

وانا مش قادرة اعيش الازدواجية الصراحة.. المعتقلين والمعذبين والمفقودين والذين ليس لهم أحد أن يذكرهم اهم بالنسبة لي!!

طبعا هاتفتكر اني باتكلم عن انك تنزل مظاهرات... تبقى غلطان

انت عارف انك ممكن تساعد وانت قاعد في البيت؟

من يومين كلمني ولد محامي خريج جديد، عايز يتطوع للمساعدة القانونية،  ماعندوش أي خبرة، فرحت جدا إن أخيرا في شباب حقوقيين (معلش للملحوظة العنصرية: مسيحيين) عندهم استعداد يتطوعوا عشان خاطر المعتقلين

في ناس كتير اتبرعت للكفالات والإعاشة.. في ناس بتنشر قصص التعذيب، في ناس بتشتغل في مواقع اليكترونية وترتيب أسامي المعتقلين في فايلات وطرق تانية تساعد بيها... ده في ناس بتصلي كل قداس للشهدا والمصابين والمعتقلين وتكتب أساميهم على المذبح، وفي ناس بتصلي في بيوتها، وغيره

نهايته.. انت لو عايز تساعد هاتلاقي طريقة تساعد بيها

في ناس عندها الطرق انها تساعد، بس هما أو اهاليهم خايفين ومش عايزين غير انهم يخدموا جوا الكنيسة... هو انت تقدر تكون نور للعالم في حتة منورة أصلا؟

أرجوك كفاية انعزال، خادم الكنيسة لازم يكون خادم للمحتاج مش خادم للحاجة اللي كل الناس بتعملها.. كل الناس تقدر تحضر درس وتعمل حفلة وتقول في كورال، بس مش ده الاحتياج دلوقتي، وظف قدراتك للمحتاجين، مش لازم تعمل الحاجة اللي كل الناس بتعملها

أنا مش بانتقد، بس أنا باتكلم من كتر اللي انا شايفاه، في ناس كتير عندها لا مبالاة، وفي ناس كتير بنطلب منهم المساعدة بس مش عايزين يتحركوا.. وفي ناس تانية عايشين يولولوا ع النت بس، (ده غير الناس اللي بتصور نفسها في الافراح والحمام والاسانسير)...

المسيح جه عشان العشارين والخطاه والسامرية.. المسيح جه عشان الغلابة التعبانين اللي بره الحظيرة...

انت لو عايز تساعد هاتلاقي طريقة تساعد بيها

مقالات ذات صلة:


No comments: