Thursday, February 2, 2012

ابكوهم

ابكوهم.. فهو ليسوا اسماء واعدادا، بل أحلاما وضحكات وعائلات.. ـ
ابكوهم.. فمن حقنا ان نحزن، لكي يعطينا ذلك الحزن قوة، فنثور لهم..ـ 
ابكوهم.. فهم زهرة الربيع التي ذبلت قبل ان تتفتح..ـ
ابكوهم.. فهم كانوا يحلمون بوطن أفضل، لم نستطع أن نقدمه لهم..ـ
ابكوا كل شباب مصر الذي يفقد اعماره قبل الآوان..ـ 
ابكوهم، قبل أن تبكونا جميعنا...ـ

1 comment:

Joe Awad said...

فعلا عندك حق كلامك واضح وصريح